محكمة عوفر العسكرية تعقد الجلسة الأولى لتمديد اعتقال جرار وسعافين

Printer-friendly versionPDF version
05 تموز 2017

 

عقدت اليوم جلسات تمديد توقيف للنائب في المجلس التشريعي خالدة جرار ورئيسة اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ختام سعافين، في محكمة عوفر العسكرية، وهو اليوم الرابع على اعتقالهن، حيث قررت المحكمة تمديد توقيف جرار لمدة ستة أيام لاستكمال إجراءات التحقيق، أي حتى يوم الاثنين القادم 10.7.2017، في حين مددت المحكمة توقيف سعافين لمدة 72 ساعة حتى يوم الأحد 9.7.2017 لفحص إمكانية إصدار أمر اعتقال إداري.

وأفادت محامية الضمير منى نداف بعد زيارتها لهن يوم أمس في سجن الشارون، أن أعدادا كبيرة من جنود الاحتلال حاصرت منازلهن حوالي الساعة الرابعة فجرا، ونقلوهن بعد الاعتقال إلى محكمة عوفر العسكرية، حيث أجروا معهن تحقيق لمدة نصف ساعة، ومن ثم ابقوهن في غرف انتظار بظروف سيئة في سجن عوفر، حتى الساعة الرابعة عصرا، حيث تم نقلهن إلى سجن الشارون.

تطالب الضمير بالإفراج الفوري عن النائب خالدة جرار والناشطة النسوية والمدافعة عن حقوق الإنسان ختام سعافين، وتعتبر أن استهداف سلطات الاحتلال الإسرائيلي لهن يأتي ضمن سياسة ممنهجة لمحاصرة العمل الحقوقي والنسوي، والتضييق على القيادات النسوية الوطنية، التي لها دور فاعل في المجتمع المدني الفلسطيني.