محكمة صلح رام الله تمدد اعتقال الصحفي فيصل الرفاعي

Printer-friendly versionPDF version
24 كانون ثاني 2019

مددت محكمة صلح رام الله اليوم الخميس 24/1/2019 اعتقال الصحفي فيصل الرفاعي (30 عاماً) من بلدة عناتا قضاء القدس. وكان جهاز الأمن الوقائي قد اعتقل الرفاعي في 22/1/2019 بعد استدعائه للمقابلة.

أكد محامي مؤسسة الضمير مهند كراجة والذي مثل الرفاعي اليوم في المحكمة أن الشبهات ضده تتمحور حول تلقي أموال من جهات غير مشروعة، وعلى الرغم من أنه ينكر هذه الشبهات، قامت المحكمة بتمديد توقيفه لاستكمال التحقيق لمدة 15 يوم.

يذكر أن الرفاعي يعمل صحفي حر في عدة منابر صحفية، وكان معتقل سابق لأكثر من مرة لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية، وتعرض لاستدعاءات متكررة قبل اعتقاله كان الهدف منها تعطيل عمله وتهديده بشكل صريح.

تؤكد مؤسسة الضمير أن اعتقال واستدعاء الصحفيين على خلفية عملهم المهني ينتهك حرية العمل الصحفي المكفولة بموجب القانون الأساسي الفلسطيني والمواثيق والاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها السلطة الفلسطينية.